Skip to content

شكل جديد.. ونفس جديد.. وتهنئة بالعيد

عنوان على غرار العبارات الإشهارية الشنيعة كما تلاحظون..

أقوياء الملاحظة منكم قد ينتبهون إلى أن تصميم المدونة قد تغير..!
الحق أنني كنت أريد ان أبدأ التصميم من الصفر، إلا أن ومضة ذكرى غير بعيدة للعذاب المقيم الذي سببه لي الCSS في بداياتي جعلني عازفا عن المغامرة حاليا بقضاء ما تبقى من سويعات العطلة وأنا أقاتل لأجعل الموقع متوافقا مع المعايير القياسية ويظهر بصورة صحيحة على الإكسبلورر والفايرفوكس وأوبرا وهلم أجرا!..
هو إذن قالب إتصالات في حلة جديدة.

غدا أو بعد غد سينقل الحاج احجيوج المدونة إلى سيرفر آخر، وحينها سيتغير اسم النطاق إلى www.aissam.info بدون المدارات التي عقدت كل من أعطيه العنوان من أصدقائي بالمعهد الذي أدرس به!

حسنا.. لا زلت أريد الحديث عن مباهج كإعدام صدام، وإعدام خروف العيد بنفس المناسبة.. إلا إنها الواحدة والنصف صباحا.. والمصلى ينتظرني باكرا!.. لذا أكتفي بأن أتمنى لكم عيدا مباركا سعيدا، مع رجاء حار بأن ترحموا أمعاءكم قليلا يوم الغد!

Published inتخاريف حرة

3 تعليقات

  1. من أين لك هذا؟! 😀
    وتقول بأنك كنت مشغولا طيلة الأيام الماضية في الدراسة وفي صيد الضفادع؟

    هل تسمح لي بنسخة مع توقيعك؟
    أعدك أن أتعب نفسي مع الـ CSS عوضًا عنك! 😛

  2. من هذا؟ مأمور الضرائب؟ 😀

    ما علاقة انشغالي بالأمر؟ لقد أخبرتك أنني ساغير التصميم .. وقد قضيت الأمس كله أمام الجهاز!
    وعدك بالتعب مع الCSS مغر جدا!.. ما رأيك أن أبع لك لاحقا بتصميم آخر يناسب ما أحبه وتقوم أنت بالبرمجة :p

  3. نعم مأمور الضرائب يا سيد. هل لديك مانع؟ 😛

    إذن أنجزت التصميم في ليلة واحدة. جيد، بدأت تتحسن :d. حسبتك كنت تقوم بهذا على مراحل خلال السنوات والشهور الماضية!

    طبعًا لا مانع لدي من أن تبعـ (ث) لي لاحقًا بقالب آخر. فقط أرفق معه بضع وريقات زرقاء تظهر صورة الملك في علامتها المائية.

    على فكرة، أنا على الماسنجر الآن. إذا لم تتأخر في التهام تلك الأمعاء الهشة والكبد الرطبة والقلب الكبير ستجدني باقيًا هنالك.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *