تجاوز المحتوى

صلاة جمعة.. هواتف نقالة.. سيارات منفية.. أشياء مترابطة كما ترى..

hassan2

يقع مقر عملي قرب مسجد الحسن الثاني. لذا ذهبت، كما جرت العادة، لأؤدي صلاة الجمعة هناك برفقة الزملاء.

الطريق ملغمة برجال الأمن الذين مسحوا بعض المسالك من السيارات مسحا.. وكان لسيارات الإغاثة دور كبير في إغاثة الشوارع من سيارات أصحابها الذين وصلوا إلى عملهم باكرا.. يمكنك البحث عن سيارتك في أقرب خلاء..

الحكمة المستفادة: لا تحضر إلى باكرا إلى مقر عملك.. حتى إذا قرروا لسبب من الأسباب إخلاء الشوارع من السيارات، سيكون في مقدورك معرفة ذلك، ورمي سيارتك بنفسك في أقرب خلاء.. خلاء تعرفه على الأقل..

خلاصة القول وعصارة الأفكار هي أن الملك سيؤدي صلاة الجمعة بمسجد الحسن الثاني..
لم آخذ سيارتي إلى العمل اليوم لذا لم أتضرر من مسألة مكان الركن تلك.. قصتي الخاصة تتعلق بهاتفي النقال المسكين: من يملك هاتفا نقالا لا يمكنه دخول المسجد لتأدية صلاة الجمعة.. لا مجال لأن تغلق الهاتف أو تضبطه على نظام صامت.. ارمه في أقرب خلاء بدوره أو لا تفكر بالدخول..

يقع أقرب مسجد على بعد 30 دقيقة من المشي.. لكم أن تتوقعوا إذن أننا فوتنا قسطا لا بأس به من الخطبة..

الحكمة المستفادة: لا تحمل هاتفك النقال إلى المسجد حينما ترى رجال الأمن يجولون بكثرة، فربما لن يمكنك الدخول..

النكتة المستفادة: سمح رجال الآمن للحشود بدخول المسجد بعد انتهاء الخطبة الأولى دون مراقبة هواتف.. مما يعني باختصار أن المسجد قد عاني من نسبة مرتفعة من الأوكسيجين لأن لا أحد سيرمي بهاتفه النقال في الخلاء طبعا..

السؤال الحصري: فليشرح لي أحدكم ما معنى قضية الهواتف النقالة هذه مع اعتبار أن سيارة تشويش على الشبكة متواجدة وتقوم بعملها بكفاءة أصلا؟!!

تعليقات على الفيسبوك

Published inأنف في الحدث

5 تعليقات

  1. هذا القرار يندرج تحت قانون ” أي حاقه ”

    وهو عباره عن عمل اي شئ للإحساس بأن الوضع ” Ok”

  2. اتوقع أن هذا القرار يقع تحت تأثير أنا هنا إذا الكل قيام كما في المدرسة

  3. hafsa hafsa

    ben c etait le mm cas lorsk notre cher Roi nassaraho lah 9erer bach ydechen notre Ecole pa d tél pa d sac w li haz chi dwa m3ah maghaycherboch biensur j n sé pa wach cé just ici o maroc wlla cé pareil pour lé autres pays càd wach li dorof amnya wlla just nabaha d l amn lmeghribi , :p wa lakom wasi3 nadar : 🙂
    merci tjrs ISSAM pour l article

  4. يمكن يخافون من التصوير؟

  5. باسم هشام باسم هشام

    اكثر ما يُزعجني هم أمثالك الذين للأسف الشديد ينتقدون كل شيئ من اجل النقد فقط ..
    يا عزيزي الهاتف الجوال ممكن يعمل حاجات كتير ..
    افرض مثلًا شخص ارسل SMS لجماعة أرهابية مختبأة في تايوان ليخبرهم بالذي يحدث ..!!
    هل وضعت عواقب مثل هذا الحدث قبل ان تتكلم اكيد لاء ..
    افرض واحد رن هاتفة ..وازعج صلاة الملك ..!!
    هل وضعت عواقب مثل هذا الحدث قبل ان تتكلم اكيد لاء ..
    وكمان ممكن الموبايل ده يكون كاموفلاج لمسدس متطور جدًا ..
    عندما تضغط علي رمز # سوف تظهر علي الشاشة علامة + لكي تحدد هدفك بدقة قناص محترف
    هل وضعت عواقب مثل هذا الحدث قبل ان تتكلم اكيد لاء ..
    اه والله ..ناس اخر الزمن لا مؤاخذة .. !
    سؤال اخير بقي هل مُنع من يرتدي تي شيرت برشلونه ..؟
    لاني سمعت ان الملك ينزعج من هذا الفريق ..
    : )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *