Skip to content

منع الوقفة الاحتجاجية للتضامن مع بنزيان

الرابع والعشرون من ديسمبر، كان تاريخ الوقفة الاحتجاجية التي قررت النقابة الوطنية للمهندسين المغاربة القيام بها أمام شركة Sofrecom للاحتجاج على طرد المهندس محمد بنزيان من الشركة بسبب اعتراضه على التطبيع مع الصهاينة.

من البديهي أن النقابة كجهة تحترم قوانين بلدها والنظام العام للدولة قد أخذت ترخيصا من السلطات للقيام بالوقفة الاحتجاجية. ولكن حينما توجه أعضاء مكتب النقابة للمكان، وبدؤوا بتنظيم الوقفة القانونية التي يعتزم القيام بها، فوجئ الجميع بالتواجد المكثف لقوات الأمن، الشيء الذي لم يكن صادما بقدر ما كانه تواجد مجموعة لا بأس بها من الرتب العليا حسب ما حكاه لي صديق من عين المكان.

النتيجة منع الوقفة في التو واللحظة دون إعلام قبلي للنقابة كي يتسنى لها إعلام المشاركين بإلغاء الوقفة منعا لضياع وقتهم دون فائدة وهم جميعا مهندسون لهم أعمالهم ومراكزهم.

باقي الأحداث اترككم تشاهدونها عبر روبورتاج قناة الجزيرة التالي:

السؤال المحوري الآن هو لماذا؟

لماذا هذا التواجد المكثف للرتب الكبيرة على غرار “ولقد التحق بعين المكان كل من العقيد فلان والمقدم فلان واللواء فلان” الكلاسيكية في القضايا الكبرى؟

لماذا تم منع الوقفة المدنية المرخصة دون إبداء أسباب واضحة؟

رأسي تؤلمني حقا من شدة الفضول!!إنها أسئلة عصية على الفهم وجوابها صعب الاستنتاج بشكل فظيع كما ترون..

Published inأنف في الحدث

4 تعليقات

  1. عجباتني ديك اللقطة ملي جرى داك المردة على داك السيد , زوينين التقارير ديال هاد البقالي , اما اسباب ايقاف الوقفة المدنية , داكشي سميتوا … فهم تسطى و شكرا لك

  2. c’est honteux de voir ce spectacle joué malheureusement par l’elite du Maroc. Ces autorités se croient dans quel ère? pourquoi ils ont permis le sit-in dès le début? s’ils l’interdisent ça se comprend mais de le permettre puis reagir de la sorte. ce n’est pas de la honnetete. De plus ils savent bien que c’est un sit-in d’une heure et fait par des ingénieurs respecteux c’est quoi l’utilité des forces armées, est ce qu’ils vont briser les vitres de l’immeuble ou jetter des pierres. c’est vraiment incompréhensible et honteux d’accepter ceci à l’elite du pays

  3. مصعب:
    تلك اللقطة معبرة بالفعل.. الصورة المباشرة للموقف الشهير : “المثقف والمردة”.. نفس النكتة الأشهر التي تقول أن الدكتور المعطل حينما ضربه جندي (المردة) قال له أنه دكتور وأن ذلك لا يصح.. فقال (المردة): “حتى لو كان لديك الباكالوريا…”

    زينب الشرقاوي:
    أظن أن ما حصل كان أفضل للقضية من وقفة عادية تنتهي.. هذا التدخل الغريب المريب لقوات الأمن بهذا الشكل بعد الترخيص المبدئي للوقفة أثار مادة دسمة لتنتشر القضية أفضل..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *